حقن الستيرويد (الكورتيزون) في العمود الفقري في الرقبة

Cervical Epidural Steroid Injection

د. سامر عبد العزيز

من الإجراءات التي نقوم بها لعلاج آلام الرقبة الممتدة الى الذراع بسبب انضغاط جذر العصب في الرقبة هي حقن الستيرويد (الكورتيزون) في العمود الفقري في الرقبة حول جذور الأعصاب.

ما هو هذا الإجراء؟

هو عبارة عن حقن كمية صغيرة من دواء مضاد للإلتهاب ومخدر موضعي داخل العمود الفقري في الرقبة حول النخاع الشوكي وجذور الأعصاب لعلاج آلام الرقبة الممتدة إلى الذراع الناتجة عن انضغاط جذور الأعصاب في العمود الفقري وذلك يكون ناتجاً إما عن نتوء غضروفي (ديسك) أو تضيق عظمي في العمود الفقري يضغط على جذور الأعصاب.

حقن الدواء في قناة العمود الفقري قد يساعد في تخفيف الألم عن طريق التخلص من المواد الكيميائية المسببة للالتهاب أو الألم و إزالتها. قد يتحسن المريض من أول إجراء و قد يكون هناك حاجة الى تكراره مرتين أو ثلاث مرات حسب الحاجة. و قد لا يكون هناك أي تحسن و يكون هناك حاجة لإجراء عملية جراحية في حالة عدم التحسن عند بعد المرضى.

حقن الستيرويد (الكورتيزون) في العمود الفقري في الرقبة

كيف يتم الإجراء؟

في غرفة الإجراءات التداخلية في عيادتنا يتم مساعدتك بالإستلقاء على بطنك على طاولة العمليات. نقوم بتعقيم منطقة الرقبة و تخدير الجلد موضعيا. بعدها نقوم بإدخال إبرة تحت الأشعة الى المكان الدقيق المستهدف في العمود الفقري، و بعد التأكد من الموقع الدقيق للإبرة باستخدام الأشعة نقوم بحقن الدواء ثم إزالة الأبرة.

ماذا أتوقع بعد الإجراء؟

بعد الإجراء ستقوم الممرضة باصطحابك إلى غرفتك، ثم ستقوم بإعطائك تعليمات ما بعد الإجراء.

قد لا يكون التحسن فورياً وقد تلاحظ التحسن بعد بضعة أيام، و في بعض الأحيان لا يكون هناك أي تحسن ـ ستقوم الممرضة بالإتصال بك بعد عدة أيام للإطمئنان عليك و تقديم أي نصائح قد تحتاج اليها.

هل هناك مخاطر لهذا الإجراء؟

كأي دواء أو إجراء طبي هناك مخاطر لهذا الإجراء، لكن بشكل عام يعتبر هذا الإجراء آمن واحتمال حدوث مشاكل صغير جداً. من المشاكل المحتملة انخفاض ضغط الدم و الغثيان، أو نزيف الدم في العمود الفقري، أو تلف الأعصاب، أو الشلل، أو وجع الرأس، أو زيادة الألم. في النساء الحوامل سيكون هناك خطورة على الجنين بسبب استخدام الأشعة، لذلك نقوم بتأجيل الاجراء إلى ما بعد الولادة. إذا كنت تستخدم أدوية مميعة للدم نقوم بإيقاف هذه الأدوية قبل الإجراء لتقليل خطورة نزيف الدم.