آلام أسفل الظهر الصادرة من المفاصل الصغيرة في العمود الفقري

د. سامر عبد العزيز

آلام الظهر من أكثر المشاكل التي يعاني منها الناس، إذ أنّ واحد من كل شخصين بالمتوسط يصيبه ألم في  الظهر في كل سنة، لكن ولله الحمد فإنّ الألم يتحسن بشكل طبيعي في 90% من الحالات تقريباً. و لكن عندما يكون ألم الظهر مستمرا بدون تحسن لمدة 3 أشهر أو أكثر فإننا نلجأ الى تحديد مصدر الألم لمعالجته. من أهم مصادر آلام أسفل الظهر :

  • المفاصل الصغيرة في العمود الفقري (The Facet Joints)
  • الديسكات بين الفقرات (The Intervertebral Discs)
  • المفصل العجزي (The Sacroiliac Joint)

سأتحدث في هذا المقال عن آلام الظهر الناتجة عن تآكل المفاصل الصغيرة في أسفل الظهر ال (Facet Joints).

ما هي هذه المفاصل؟

هي مفاصل صغيرة موجودة على الجانبين بين كل فقرتين في العمود الفقري. تآكل هذه المفاصل قد يؤدي الى ألم في الظهر مثل ما أن تآكل أي مفصل، مثل مفصل الركبة مثلا، قد يؤدي الى ألم فيه.

كيف نشخص و نعالج آلام الظهر الناتجة من هذه المفاصل ال (Facet Joints)؟

أولا، للتشخيص و معرفة ما إذا كانت هذه المفاصل هي مصدر الألم، نقوم بتخدير هذه المفاصل و رؤية ما إذا كان الألم سيتحسن بالتخدير الموضعي. لذلك نقوم كخطوة أولى بحقن الأعصاب المسؤولة عن الشعور بهذه المفاصل (The Medial Branches) بمخدر موضعي كالذي يستخدمه طبيب الأسنان لتخدير الأسنان. إذا تحسّن الألم لمدة 2-6 ساعات بعد هذا التخدير الموضعي ننتقل الى الخطوة التالية في يوم آخر، و هي إتلاف هذه الأعصاب عن طريق التردد الحراري لتخدير هذه المفاصل لفترة أطول قد تستمر من 6-15 شهراً.

آلام أسفل الظهر الصادرة من المفاصل الصغيرة في العمود الفقري

كيف نقوم بتخدير هذه المفاصل؟

إن إجراء تخدير الأعصاب المسؤولة عن الإحساس بالمفاصل الصغيرة في العمود الفقري بسيط، دقيق وسريع. يتم إدخالك الى غرفة الإجراءات التداخلية في عيادتنا، هناك نساعدك بالإستلقاء على بطنك على طاولة العمليات. نقوم بتوجيه الإبر تحت الأشعة إلى الأعصاب حول المفاصل في العمود الفقري، و بعد التأكد من الموقع الدقيق للإبر نقوم بحقن كمية صغيرة من المخدر الموضعي ثم إزالة الإبر.

بعد ذلك يمكنك المغادرة و نقوم بتزويدك بورقة لتدوّن عليها مستوى الألم و تحسنه خلال الساعات الستة الأولى بعد الإجراء، إذا كان هناك تحسن بنسبة اكثر من 50% نقوم في يوم لاحق بالخطوة التالية وهي إجراء التردد الحراري .

كيف نقوم بإجراء التردد الحراري؟

إجراء التردد الحراري لمفاصل أسفل الظهر هو إجراء يتم في عيادتنا تحت الأشعة، يستغرق حوالي 20 دقيقة. نساعدك في غرفة الإجراءات التداخلية بالإستلقاء على بطنك على طاولة العمليات. نقوم بتعقيم منطقة الظهر و تخدير الجلد موضعيا. ثم نقوم تحت الأشعة بتوجيه إبر خاصة لها رأس نستطيع  تسخينه بجهاز التردد الحراري. بعد التأكد من موقع الإبر الدقيق تحت الأشعة نقوم بتسخين رأس الأبر لدرجة حرارة 80 درجة مئوية باستخدام جهاز التردد الحراري لمدة 90 ثانية لإتلاف هذه الأعصاب بعد تخديرها موضعيا. بعد الإجراء ستقوم الممرضة بإعطائك تعليمات ما بعد الإجراء، ومن ثم يمكنك المغادرة.

بعد العملية قد تشعر بألم في الظهر، عادةً ما يتحسن خلال يومين، لكن يمكنك العودة الى ممارسة نشاطك اليومي مباشرة .

ما احتمال تحسن الألم بعد إجراء التردد الحراري؟ و هل التحسن أبدي؟

تشير كثير من الدراسات إلى أن نسبة المرضى الذين يتحسن ألم ظهرهم بنسبة جيدة بعد إجراء التردد الحراري هي حوالي 70% من أولئك الذين تحسنوا بالتخدير الموضعي. و  هذا يعني ان هناك احتمال بنسبة حوالي 30% ان لا تتحسن آلام الظهر بعد التردد الحراري حتى لو تحسن الألم في إجراء التخدير الأولى، و السبب في ذلك هو أن مصدر الألم لم يمكن هذه المفاصل، و لكن هناك مصدر آخر للألم .

قد يستمر التحسن بعد التردد الحراري لمدة تتراوح من 6-15 شهر، و لكن في جميع الأحوال التحسن ليس أبديا، و لكن الألم يعود خلال سنة تقريبا بسبب نمو هذه الأعصاب مرة أخرى، و بالتالي يتطلب الأمر إعادة إجراء التردد الحراري.

هل هناك أية مخاطر للتردد الحراري؟

أي دواء أو عملية له مخاطر. نقوم بعيادتنا باستخدام أكثر الطرق أماناً في جميع عملياتنا، و إحتمال حدوث مشاكل بعد إجراء التردد الحراري صغير جداً. من هذه المخاطر المحتملة نزيف الدم، أو تكدّم الظهر، أو تفاعل جانبي لأحد الأدوية المستخدمة في العملية، أو تلف عصب، أو عدم الحصول على أي تحسن بعد الإجراء. في النساء الحوامل سيكون هناك خطورة على الجنين بسبب استخدام الأشعة، لذلك نقوم بتأجيل الإجراء إلى ما بعد الولادة.